منتديات ال بزون

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتديات ال بزون

الحاج هاشم بدن حاجم سلطان محمد البزوني

موقعّ ومنتديات ال بزون---كل ماهوه جديد وممتع تجدونه في منتديات ال بزون ---اهلاً بكم

برامج--كمبيوتر--انترنت--علوم--صحه--تاريخ--دين--جوالات--سيارات--رياضه--فن--غرائب--سياحه--اثار--عشائر

    فتاة حبسها ابوها 13 عام في كهف واصبحت فتاة ادغال

    شاطر
    avatar
    Admin
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 87
    نقاط : 219
    تاريخ التسجيل : 20/03/2011

    فتاة حبسها ابوها 13 عام في كهف واصبحت فتاة ادغال

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة أغسطس 12, 2011 5:02 pm





    في حادثة هزت المجتمع السوري، تم العثور على الشابة سمر، التي تحولت إلى "فتاة أدغال"، نتيجة حبس والدها لها لمدة 13 عاماً متواصلة داخل أحد الكهوف المجاورة لمنزله، ما جعلها تفقد المهارات "البشرية"، وتصل إلى حالة من "التوحش"، وفق ما وصفها الطبيب الذي تولى معالجتها في مستشفى "ابن سينا" الذي نُقلت إليه.

    بدأت قصة سمر، التي تبلغ الآن الـ 19 من العمر، بعد انفصال والديها، وتولي والدتها تربيتها في بيت جدها، حتى أتمت السادسة من العمر، كما سجلتها في أحد المدارس الابتدائية في مدينة ارمناز.

    وتشير الوالدة، وفق ما نقلت صحيفة "الحياة" اللندنية الأربعاء 31-10-2007، إلى أن الزوج أخذ الطفلة عند بلوغها السادسة، ولكنها عادت إلى بيت جدها بعد عام، بجسد مشوّه ومحروق بالنار في مواضع كثيرة. بعدها، عاد الوالد مجدداً، وأخذها لحضانته، بحجة أنه يريد أن يتولى رعايتها بنفسه. بعدها، لم تتمكن الوالدة من رؤية طفلتها، بعد أن تم إبلاغها أن الفتاة توفيت.

    وكانت نتيجة رعاية الأب أن حبسها في كهف طيلة 13 عاماً، في ظروف لا يمكن لكائن حي العيش فيها. ووصف الطبيب حالتها، لدى وصولها إلى المستشفى في محافظة إدلب، بأنها كانت "بحالة توحش، رثة المنظر، ذات شعر طويل، ورائحة نتنة، وأظافر طويلة".

    وعلى الرغم من تحسن حالتها الصحية، إلا أن الفتاة لا تزال غير قادرة على الكلام، أو المشي، أو التعبير عن أية حالة شعورية. ويشرح الطبيب سبب ذلك بحبسها طيلة هذه الفترة، ما سبب لها اضطرابات نفسية، ونوبات عصبية شديدة، مع قصور نظر، خصوصاً في الضوء.

    ووصف أحد الممرضين المعالجين للفتاة بأنها تتصرف "كفتاة الأدغال، لدرجة انها تأكل الموز بقشره"، مشيراً إلى أنها تبدي خوفاً شديداً عندما ترى عدسات آلات التصوير خلال التقاط الصور لها، ما يسبب لها نوبات من الصراخ والخوف الشديدين".

    يُشار إلى أن القوى الأمنية السوري
    ة ألقت ا
    لقبض على والد الفتاة،

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 1:06 am